الرميّان: صندوق الاستثمارات لا ينافس القطاع الخاص – أخبار السعودية

1

شبكة السبر – أخبار السعودية

أكد محافظ صندوق الاستثمارات العامة، ياسر الرميّان، أن الصندوق لا ينافس القطاع الخاص، مشيراً إلى خطط الصندوق لتوفير 1.8 مليون وظيفة خلال السنوات الخمس المقبلة، معرجًا على استثمارات الصندوق في الخارج وشركة الطيران التي يعتزم إطلاقها قريباً.

أشار الرميّان إلى قرار ولي العهد عام 2015 بإعادة تشكيل مجلس إدارة صندوق الاستثمارات العامة برئاسته، مضيفاً أن الأمير محمد بن سلمان كلّفه بترشيح مدير تنفيذي للصندوق، فرشح له عدداً من الشخصيات القيادية في القطاع الاستثماري، لكنه تفاجأ بعدها باختياره من قِبل ولي العهد لمنصب المحافظ.

وتابع خلال مقابلة مع “بودكاست سقراط”، أن ولي العهد اجتمع بمجلس إدارة الصندوق بعد إعادة تشكيله لمدة 18 ساعة على مدار يومين، وناقش الاجتماع عمل الصندوق وخططه المستقبلية، وتم الاتفاق على إنشاء ست محافظ استثمارية للصندوق.

وتوزعت هذه المحافظ بواقع أربع للسوق السعودية، وهي الاستثمارات في الشركات السعودية، وتطوير القطاعات الواعدة وتنميتها، والاستثمارات في المشاريع العقارية والبنية التحتية، والاستثمارات في المشاريع السعودية الكبرى، إضافةً إلى المحفظتين الأخيرتين للاستثمارات العالمية.

كشف الرميان أن صندوق الاستثمارات العامة توسّع على المستوى الهيكلي والاستثماري منذ عام 2015، فعلى مستوى هيكلية الصندوق ارتفع عدد الموظفين من 40 موظفاً إلى زهاء الألفين، كما أصبح لدى الصندوق مقر ضخم في مركز الملك عبد الله المالي بمدينة الرياض بعد أن كان يقبع في أحد مباني وزارة المالية.

على المستوى الاستثماري، نوّه الرميّان بدعم ولي العهد الذي ساهم في توسع الاستثمارات العالمية، حيث كانت لا تشكل سوى 5% فقط من استثمارات الصندوق عام 2015، لذا تم إنشاء محفظتين استثماريتين متوازنتين للاستثمار في عدة قطاعات مثل الأسهم والبنية التحتية والصناديق الخاصة، وكذلك الاستثمار في “سوفت بنك” الياباني، وشركة “أوبر” للنقل التشاركي، التي تعتبر أول استثمار استراتيجي للصندوق ووضعه على خريطة الاستثمارات العالمية.

قد يعجبك ايضا