حكم الرشوة لقضاء المصالح- فتاوى إسلامية

0

حكم الرشوة لقضاء المصالح؟- فتاوى إسلامية
سائل يسأل:
حكم الرشوة لقضاء المصالح؟
يجيب فضيلة الشيخ الدكتور سعد بن عبد الله السبر حفظه الله تعالى:

إعطاء رجالات الدولة التى عينتهم الدولة لقضاء مصالح الناس مبالغ ليؤدوا أعمالهم هذه تعد رشوة محرمة لا تجوز لأن النبى صلى الله عليه وسلم قال ( لَعَنَ اللَّهُ الرَّاشِيَ وَالْمُرْتَشِيَ وَالرَّائِشَ “.(حديث نبوي شريف صحيح السند).فلا يجوز لنا أن نعطى موظفا ليؤدى عمله وعلى كل موظف أن يتق الله ويؤدى الأمانات التى أئتمنهم عليها ولاة الأمور فى أى بلد ويقوموا بمصالح المسلمين فلا تعطلوا مصالح المسلمين من أجل أن يعطيكم أحد رشوة واعلموا أن هذه الرشوة السحت كما جاء فى بعض الروايات وجاءت فى آثار عن بن مسعود وعن بن عمر وعن غيرهم فاحذروا من هذا السحت الذى هو نار فى البطون ولعياذ بالله لمن يأخذها ومن يدفعها .

للاستماع ومشاهدة الفتوى:

قد يعجبك ايضا