رش حداثة بأنامل “السبعينات” – أخبار السعودية

1

شبكة السبر – أخبار السعودية

منذ انطلاقه في 15 نوفمبر الجاري، نجح مهرجان رش “فن الجداريات”، الذي تنظمه هيئة الفنون البصرية، في تقديم فن الجداريات المحلي والعالمي باحتفاء يليق بأصالة هذا الفن الذي خلق فرصاً جوهرية للتبادل الثقافي بين أجيال عديدة من الفنانين القدامى والجدد على مختلف انتماءاتهم.

وجمع المهرجان أيقونات الفن الجداري من أنحاء العالم، إذ أتاح فرصة تناقل الخبرات بين مختلف الأجيال بدءاً من الفنان العالمي المعروف بفيوتيورا 2000 المختص بفن الجداريات منذ أوائل السبعينات، والذي سجلت أعماله المصورة الصحفية الأمريكية مارثا كوبر، التي تمتد جهودها في توثيق فن الجداريات لأكثر من 50 عاماً، وصولاً إلى الفنانين الناشئين الذين بدؤوا رحلتهم الفنية من أروقة وزوايا المهرجان، الذي يتيح للجمهور فرصة التعلم والاستفادة من خبراء الفن الجداري ورسوماته المتنوعة.

وبأنامل السبعينيات، نفّذ الفنان فيوتيورا أعماله على مر السنوات في شوارع نيويورك، التي تعد من أوائل المدن التي برز فيها فن الجرافيتي، وانعكست خبرته الطويلة على مفهوم الحاضرين بفن الجداريات، حيث استطاع المشاركون في المهرجان تلوين رسوماتهم من ذلك المنظور، الذي يعد نموذجاً للأعمال الفنية الجدارية خلال العقود الماضية، مما أسهم في تعزيز مفهوم التبادل الفني والتعاون والمشاركة بين أصحاب المواهب الفنية والإبداعية في المهرجان، الذي يمثل بيئة حاضنة لاستكشاف فن الجداريات وخلق الوعي تجاه آثاره ومميزاته.

قد يعجبك ايضا