ما حكم الرهن وما الدليل على ذلك ؟ – فتاوى وأحكام

0

ما حكم الرهن وما الدليل على ذلك ؟- فتاوى وأحكام
سائل يسأل عن:

ما حكم الرهن وما الدليل على ذلك ؟

يجيب فضيلة الشيخ الدكتور سعد بن عبد الله السبر حفظه الله تعالى:
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم:

الرهن جائز بالكتاب والسنة والإجماع قال تعالى (وَإِن كُنتُمْ عَلَىٰ سَفَرٍ وَلَمْ تَجِدُوا كَاتِبًا فَرِهَانٌ مَّقْبُوضَةٌ ۖ فَإِنْ أَمِنَ بَعْضُكُم بَعْضًا فَلْيُؤَدِّ الَّذِي اؤْتُمِنَ أَمَانَتَهُ وَلْيَتَّقِ اللَّهَ رَبَّهُ ۗ وَلَا تَكْتُمُوا الشَّهَادَةَ ۚ وَمَن يَكْتُمْهَا فَإِنَّهُ آثِمٌ قَلْبُهُ ۗ وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ عَلِيمٌ ) وقد توفيَ النبي صلى الله عليه وسلم ودرعه مرهونة و عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: الرهن يركب بنفقته إذا كان مرهوناً ولبن الدُر يشرب بنفقته إذا كان مرهوناً، وعلى الذي يركب ويشرب النفقة. والحديث يفيد أن للمرتهن استغلالَ الشيء المرهون عنده مقابل النفقة عليه وأجع العلماء على جواز الرهن في السفر والجمهور أجازوه أيضا في الحضر وهو الراجح لأن العبره في عموم اللفظ لا خصوص السبب وتقييده في السفر ليس بمانع في أن يكون في الحضر ولأن النبي صلى الله عليه وسلم في إقامته رهن درعه ورهن الصحابة وأقره النبي عليهم .

للاستماع ومشاهدة الفتوى:

قد يعجبك ايضا