ملخص الذكر بعد الصلاة والتحذير من الذكر الجماعي – فتاوى وأحكام

1

ملخص الذكر بعد الصلاة والتحذير من الذكر الجماعي-  فتاوى وأحكام
مسألة مهمة:
ملخص الذكر بعد الصلاة والتحذير من الذكر الجماعي
يجيب فضيلة الشيخ الدكتور سعد بن عبد الله السبر حفظه الله تعالى:
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم:

دلت الأحاديث الشريفة على مشروعية الأذكار بعد الصلوات وعلى ما يحصل عليها من الأجر والثواب فينبغى علينا المحافظة عليها والإتيان بها على الصيغة الواردة عن الرسول صلى الله عليه وسلم وأن نأتى بها بعد السلام من الصلاة مباشرة قبل أن نقوم من المكان الذى صلينا فيه ونرتبها على هذا الترتيب فإذا سلمنا من الصلاة نستغفر الله ثلاثا ثم نقول اللهم أنت السلام ومنك السلام تباركت يا ذا الجلال والإكرام ثم نقول لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شىء قدير اللهم لا مانع لما أعطيت ولا معطى لما منعت ولا ينفع ذا الجد منك الجد أى لا ينفع الغنى منك غناه وإنما ينفعه العمل الصالح ثم نقول لا حول ولا قوة إلا بالله لا إله إلا الله ولا نعبد إلا إياه له النعمة وله الفضل لا إله إلا الله مخلصين له الدين ولو كره الكافرون ثم نسبح الله ثلاثا وثلاثين ونحمده ثلاثا وثلاثين ونكبره ثلاثا وثلاثين ونقول تمام المئة لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير وبعد صلاة المغرب وصلاة الفجر نأتى بالتهليلات العشر ونقول رب أجرني من النار سبع مرات ثم بعد أن نفرغ من هذه الأذكار على هذا الترتيب نقرأ آية الكرسي وسورة قل هو الله أحد والمعوذتين ويستحب تكرار قراءة هذه السور بعد صلاة المغرب والفجر ثلاث مرات والجهر بالحميد والتسبيح والتكبير بعد الصلوات ولكن لا يكون بصوت جماعى ويرفع به كل واحد صوته منفردا ولا يكون كذكر الصوفيه الجماعى الذى لا يجوز .

للاستماع ومشاهدة الفتوى:

قد يعجبك ايضا